إعلان الحداد العام في إيران لمدة 5 أيام من جانب مرشد الثورة لاستشهاد الرئيسي ومرافقيه

استشهد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، ومرافقون لهما، في حادثة تحطم المروحية التي كانت تقلّهم في أجواء أذربيجان الشرقية، بحسب التلفزيون الإيراني.
إعلان الحداد العام في إيران لمدة 5 أيام من جانب مرشد الثورة لاستشهاد الرئيسي ومرافقيه

 إنّ "الرئيس الإيراني ومرافقيه نالوا الشهادة بحادث جوي أثناء أداء واجب العمل شمال غربي إيران".

وأعلن مرشد الثورة والجمهورية الإسلامية في التعازيّ في الحادث والحداد العام لمدة 5 أيام في البلاد موضحاً إنّ نائب الرئيس محمد مخبر سيتولی مهام الرئيس وفقاً للمادة 131 من القانون، حيث يتعين عليه وعلی رئيسي السلطة القضائية والتشريعية التحضير لإقامة انتخابات خلال 50 يوماً.

المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي بهادري جهرمي، قال إنّه تمّ تعيين مساعد وزير الخارجية علي باقري كني قائماً بأعمال وزارة الخارجية الإيرانية.

وكانت وكالة "تسنيم" الإيرانية قد أكدت نقلاً عن الهلال الأحمر العثور علی حطام المروحية التي كانت تقل رئيسي وأمير عبد اللهيان والحاكم العام لمقاطعة أذربيجان الشرقية مالك رحمتي وآية الله آل هاشم ممثل قائد الثورة والجمهورية الإسلامية السيد علي الخامنئي.

وبالتزامن مع وصول فرق الإنقاذ إلی الموقع، أكد التلفزيون الإيراني أنّه "لا توجد أي علامة حياة" في حطام مروحية الرئيس الإيراني.