إضراب زوجة المعتقل السياسي البربوري عن الطعام

أعلنت زوجة المعتقل السياسي جاسم البربوري، يوم السبت 11 مايو/أيار 2024، عن إضرابها المفتوح عن الطعام تضامناً مع زوجها والمعتقلين في سجن "جَوْ" المركزي الذين "امتنعوا عن الطعام بسبب تقليل كمية الوجبات من دون مبرِّر، إضافة إلی منع إدارة السجن لهم من شراء الطعام من الكانتين (متجر السجن)".
إضراب زوجة المعتقل السياسي البربوري عن الطعام

وقالت زوجة البربوري، في تسجيل صوتي، إنّ "إدارة السجن تتَّبِع أسلوبَ تجويع متعمَّد، ولكم أنْ تتخيّلوا أمعاءً خاويةً لمدة 4 أيام، وكأنّ لا عيناً تری ألَمَ المعتقلين ولا أذناً تسمع شكواهم".

وخاطبت وزارة الداخلية بالقول: "هل هكذا تُحْفَظ الأمانة؟ ما القصد من هذا التجاهل؟"، مطالِبة بالإفراج عن جميع المعتَقَلِين السياسيين.

جدير ذكره أنّ البربوري يقضي حكماً بالسجن مدّته 45 عاماً ونصف عام لأسباب سياسية، وتَبقَّی من محكوميته 35 عاماً ونصف.