غرق قارب يحمل 60 شخصاً في المياه القريبة من طرابلس
غرق قارب يحمل 60 شخصاً في المياه القريبة من طرابلس
وقال وزير النقل اللبناني علي حمية، في أعقاب غرق زورق قبالة ساحل مدينة طرابلس بشمال لبنان السبت: “البحث ما زال جاريا عن الباقين، الذين كانوا علی الزورق سوريين ولبنانيين”. هذا و يمشط عناصر مركز ببنين-العبدة في الدفاع المدني منذ ساعات الصباح الأولی الشاطئ العكاري بحثاً عن ناجين محتملين من المركب الذي غرق في البحر قبالة ميناء طرابلس والذي انطلق من القلمون وعلی متنه اكثر من 70 شخصا. وقال الصليب الأحمر في وقت سابق، إن حوالي 60 شخصا كانوا علی متن الزورق وإنه أرسل ما يزيد علی 12 سيارة إسعاف للمنطقة. وقال رئيس مرفأ طرابلس أحمد تامر في تصريح له أن: مركب المهاجرين غرق علی عمق 300 متر ولدينا أمل بالعثور علی ناجين وبحب وسائل الاعلام اللبنانية قال مجلس الوزراء اللبناني في بيان نُشر علی صفحته في فيسبوك إن رئيس الوزراء نجيب ميقاتي تابع حادثة غرق زورق يقل ركابا انطلق بطريقة غير شرعية من منطقة القلمون جنوبي طرابلس.
خفر السواحل الليبي ينقذ 113 مهاجرا
خفر السواحل الليبي ينقذ 113 مهاجرا
أعلن خفر السواحل الليبي إنقاذ 113 مهاجرا من عدة جنسيات إفريقية في عمليتين منفصلتين كانوا في طريقهم نحو الشواطئ الأوروبية. وقال بيان لجهاز حرس السواحل وأمن المواني الليبية إنه "في إطار الجهود الإنسانية والمهام السيادية لحماية السواحل الليبية وتقديم خدمات البحث والانقاذ في منطقة المسؤولية الليبية وإنقاذ حياة المهاجرين غير الشرعيين عبر البحر وفور تلقي نداء استغاثة تم تحريك الزورقين ( أوباري ورأس جدير) بعد تجهيزهما بالإمكانات اللازمة لعملية الإنقاذ والانتشال إلی (عين المكان) حيث قام عناصر الجهاز بدورهم علی أكمل وجه". وتابع البيان "وفور إتمام عملية الإنقاذ تم انزال المهاجرين في (نقطة انزال قاعدة طرابلس البحرية) وتم نقلهم جميعا إلي جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية".  وأضاف البيان "سيتابع جهاز مكافحة الهجرة في إطار دوره الإنساني عملية رعاية هؤلاء المهاجرين وإتمام إجراءات ترحيلهم إلی بلدانهم سالمين". المصدر: RT