الإسكان تنظم ورشة حول الأسس السليمة للتقييم
الإسكان تنظم ورشة حول الأسس السليمة للتقييم
موضحةً أن تطوير أداء الموظف يأتي من خلال التعرف علي أبرز احتياجاته التي تتوافق مع احتياجات ومتطلبات العمل في الوزارة. جاء ذلك خلال الورشة التثقيفية التي نظمتها إدارة الموارد البشرية والمالية بالوزارة تحت رعاية المهندس باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان، وبالتعاون مع إدارة الموارد البشرية ببنك الإسكان تحت عنوان «الهيكل التنظيمي ـــ أسس التقييم» بمجلس الوزارة.   وقالت وزارة الإسكان إن برامج التدريب التي تقيمها الوزارة تأتي في إطار رفع الأداء الحكومي ودعم المسار المستقبلي لموظفيها ومنتسبيها، بما يتلائم مع خططها ورؤاها وبما يتوافق مع برنامج الحكومة، مبيّنةً أن الموظف هو الوسيلة الحقيقية التي تترجم تطلعاتها نحو خدمة الوطن والمواطن. وأضافت «الإسكان» أن أهمية الورشة تكمن في كيفية تقييم الموظفين من قبل المسؤولين بصورة عادلة ومرضية، حيث تخللت الورشة العديد من الخطوات التوضيحية والتوجيهية لمسؤولي الوزارة، من أهمها التأكيد علي كيفية تحليل الوظيفة عبر تحديث الوصف الوظيفي بما يواكب أهداف الوزارة، وعبر بلورة الأهداف السنوية والدورية بدقة وإيصالها للموظف. فضلاً عن دور المسؤول في متابعة تطور الموظف والمهام المناطة به، وكذلك حثّه علي الاطلاع بشكل مستمر علي سياسة إدارة الموارد البشرية في الوزارة.   من جانبهم أشاد الحضور بمرئيات الورشة والنقاط التي تناولتها، مؤكدين أن البرامج التدريبية تعد عنصراً هاماً لا يمكن الاستغناء عنه، مشيرين إلي أهمية استمرارها وتنوعها بما يلبي احتياجات جميع الإدارات والأقسام بالوزارة. وقد حضر الورشة التثقيفية الوكلاء المساعدون ورؤساء الأقسام والمجموعات وعدد من المسولين بالوزارة. المصدر: صحيفة الأيام
البحرين تدين بشدة الهجمات الحوثية الإرهابية المتتالية علی أراضي السعودية
البحرين تدين بشدة الهجمات الحوثية الإرهابية المتتالية علی أراضي السعودية
تدين وزارة خارجية مملكة البحرين وتستنكر بشدة الهجمات الحوثية الإرهابية المتتالية علی أراضي المملكة العربية السعودية الشقيقة، والتي كان آخرها إطلاق ثلاثة صواريخ بالستية وثلاث طائرات مسيّرة مفخخة باتجاه المنطقة الشرقية ومدينتي جازان ونجران، مما أدی إلی إصابة طفلين وتضرر عشرات المنازل السكنية، متمنية الشفاء العاجل للمصابَين جراء هذا الاعتداء الإرهابي المتكرر والممنهج الذي يستهدف المدنيين الآمنين والأعيان المدنية، ويعكس سلوك جماعة الحوثي المتعنت وإصرارها علی زعزعة الأمن والاستقرار في المملكة العربية السعودية.وتؤكد وزارة الخارجية وقوفها التام في صف واحد إلی جانب شقيقتها المملكة العربية السعودية في كل ما تتخذه من إجراءات رادعة لوقف تلك الهجمات الإرهابية العدائية، وتضامنها معها في جهودها لحماية أراضيها ومواطنيها والمقيمين فيها، داعية المجتمع الدولي إلی الاضطلاع بمسؤولياته لإدانة هذه الأعمال الإرهابية الإجرامية التي ترتكبها ميليشيا الحوثي الإرهابية منتهكة كافة القوانين الدولية والقيم الإنسانية.