الاردن يؤكد انه لا يوجد اي حديث حول اي حلف يشبه الناتو
الاردن يؤكد انه لا يوجد اي حديث حول اي حلف يشبه الناتو
واستدرك الصفدي في معرض حديثه عن هذا الأمر قائلا لكن كلنا في المنطقة نشعر بأننا نحتاج إلی تعزيز آليات التعاون العربي وإلی آليات عمل عربية ومؤسساتية قادرة علی خدمة مصالحنا وتحقيق الأفضل لشعوبنا ودولنا , حسبما نقل موقع روسيا اليوم. ولفت في هذا السياق إلی أنه للتوضيح سُئِل الملك عن إمكانيات التعامل مع شيء شبيه للناتو في المنطقة، ناتو ليس كامتداد للحلف القائم بين دول الأطلسي الآن، ولكن كنموذج يمكن البناء عليه. والأردن تاريخيا كان دائما يدعو إلی بناء منظومات عمل عربي مشترك تساعدنا في مواجهة التحديات المشتركة. واتفاقيات الدفاع العربي موجودة منذ الخمسينات لكنها غير مفعلة. وتساءل الصفدي بقوله: هل نحتاج كمنطقة عربية إلی آليات تعاون مؤسساتية جديدة تساعدنا في مواجهة تحدياتنا؟ بالتأكيد فبالتالي أي طرح وأي جهد يسهم في تعزيز العمل العربي المشترك بما يخدم المصالح العربية المشتركة شيء ندعمه وشيء دائما دعونا إليه. وشدد وزير الخارجية الأردني علی أن بلده قادر دائما علی أن يقوم بما يخدم مصالحه، بما يحمي مصالحه، بما يُسهم في تعزيز الأمن والاستقرار في منطقتنا، بما يحمي مصالحنا وقضايانا العربية، فبالتالي مرة أخری الأردن دائماً يدعم أي جهد عربي لبناء تعاون عربي قادر علی الإسهام في حل الأزمات الإقليمية وإيجاد منطقة خالية من التوتر، وتركز بالتالي علی معالجة التحديات الأخری الاقتصادية التنموية التعليمية الحياتية وغيرها. ولفت الصفدي في الشأن ذاته إلی أنه حين نتحدث عن التعاون في هذا المجال لا نتحدث فقط عن التحديات الأمنية فحسب فهناك الأمن الغذائي، والأمن المائي، والتحديات الاقتصادية، وتحديات إيجاد فرص العمل للشباب في المنطقة، وكل هذه التحديات إذا ما تعاملنا معها بشكل جماعي، وإذا ما عززنا التكامل بيننا نكون أكثر قدرة علی مواجهتها وتحقيق ما نسعی له جميعا، وهو الأفضل لشعوبنا وللأمن والاستقرار والرخاء والإنجاز في منطقتنا.
بدء التحقيق في كارثة تسرب غاز الكلورين في العقبة الاردنية
بدء التحقيق في كارثة تسرب غاز الكلورين في العقبة الاردنية
وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام فيصل الشبول، إن "العقبة أصبحت خالية تماماً من الغاز المتسرب، وإن الحياة عادت إلی طبيعتها، كما عادت حركة الملاحة والعمل في الموانئ، باستثناء الرصيف رقم 4 الذي وقع فيه الحادث لإتاحة المجال للتأكد من سلامته بشكل نهائي". وبدأ رئيس الوزراء الأردني، بشر الخصاونة، صباح الثلاثاء، جولة تفقدية يرافقه وزيرا الداخلية والصحة ومسؤولون من سلطة إقليم العقبة، وقال في تصريحات صحافية، إن "الطوق الأمني في الميناء سيبقی في محيط الحادث بهدف التأكد من عدم تأثير الغاز في المواطنين"، موضحاً أن المعنيين أكدوا أنَّه لم يعد هناك أيّ خطرٍ، وأن "المنطقة أصبحت آمنة تماماً"، كما أُزيلت جميع الأطواق الأمنية والاحترازية التي وضعت أمس. وأضاف الخصاونة أن الأجهزة المعنية عزلت المنطقة المتأثرة من خلال فرض طوق بمسافة 500 متر، وإخلاء الشاطئ الجنوبي من الموجودين، وفُتح المستشفی الميداني، كما أرسلت 4 طائرات إخلاء من قبل الجيش لتكون علی استعداد لإخلاء أية إصابات خطيرة. وقال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام، عامر السرطاوي، في بيان في ساعة متأخرة ليل أمس، إن غرفة عمليات أمنية متقدمة باشرت عملها في العقبة منذ ورود البلاغ بسقوط الصهريج المحمل بالغاز، تجمع مديرية الشرطة وقوات الدرك والدفاع المدني، بمساندة مديرية العمليات والسيطرة في الأمن العام. وبيّن السرطاوي أن فرق الدفاع المدني في العقبة أعلنت حالة الطوارئ القصوی منذ اللحظة الأولی، ووصلت إلی الموقع وعُزل علی الفور، وبدأت بعمليات البحث والإسعاف والإنقاذ، وقدمت الإسعافات الأولية للمصابين، مشيرا إلی أنه في أثناء العمليات، سجلت 45 إصابة بين مختلف عناصر الأمن العام من الشرطة والدرك والدفاع المدني، والذين تعاملوا مع الحادث في لحظاته الأولی، وأنهم تلقوا العلاج اللازم، وغادروا المستشفی، فيما لازال 5 مصابين قيد العلاج. من جهته، أعلن أمين عام المجلس القضائي، وليد كناكريه، أن نائب عام معان ورئيس محكمة بداية العقبة وإثنين من المدعين العموم، توجهوا أمس الإثنين، إلی المستشفيات التي جری نقل المصابين والمتوفين إليها، لاتخاذ الإجراءات القانونية، وجری تشكيل فريق من الأطباء الشرعيين تحت إشراف النيابة العامة لإجراء الكشف الطبي علی جثث المتوفين، والذي بلغ عددهم 13، لضمان سرعة النتائج، وتسليم سبعة من الجثامين لذويهم، ونقل خمسة آخرين من جنسيات أجنبية إلی العاصمة عمان، وجثمان إلی إربد. وبين أن المدعي العام وصل صباح الثلاثاء، برفقة فريق من إدارة المختبرات والأدلة الجرمية للكشف وجمع العينات من موقع الحادث، ومباشرة التحقيق لمعرفة كل ملابسات الحادث.
وزير الثقافة الاردني يقرر اعفاء مدير مهرجان جرش بعد الاكتظاظ في حفل جورج وسوف
وزير الثقافة الاردني يقرر اعفاء مدير مهرجان جرش بعد الاكتظاظ في حفل جورج وسوف
  وقالت وسائل إعلام أردنية إن "هذا القرار يأتي بعد جدل كبير استمر في الأردن منذ الجمعة الماضية عقب انتشار مشاهد وفيديوهات للاكتظاظ بحفل الفنان السوري جورج وسوف". وأضافت أن "هذه المشاهد تتعارض مع بروتوكولات وتعليمات لجنة الأوبئة والقرارات الحكومية بضرورة تنظيم مهرجان جرش وسط إجراءات احترازية بتشغيل المسارح بنصف طاقتها الاستيعابية، وهو ما لم يحدث بحفل جورج حيث امتلأ المسرح بشكل شبه كامل". وكان المدير التنفيذي للمهرجان أيمن سماوي، كشف أن عدد من حضروا حفل الفنان السوري جورج وسوف يوم الجمعة الماضي لم يتجاوز 3500 شخص، وأوضح أن الحفل حضره 75% من الطاقة الاستيعابية للمسرح الجنوبي، فيما كانت المنطقة العلوية للمهرجان فارغة. وأثار إعلان عودة مهرجان "جرش" للثقافة والفنون في الأردن، في نسخته الخامسة والثلاثين، جدلا واسعا، بعد غيابه العام الماضي بسبب تفشي جائحة كورونا. وقالت وسائل إعلام أردنية إن "إعلان إقامة المهرجان قابله الأردنيون بين مؤيد للاحتفالات وجلسات الطرب والغناء، وآخر يراه كارثة صحية محتملة وقنبلة وبائية موقوتة، وآخر يجزم أن إقامته حرام".
اتفاق رباعي لتزويد لبنان بالغاز المصري والكهرباء الأردني
اتفاق رباعي لتزويد لبنان بالغاز المصري والكهرباء الأردني
  وأوضح وزراء الطاقة، خلال مؤتمر صحفي بالعاصمة الأردنية عمان، أنهم اتفقوا علی بحث موقف البنية التحتية السورية لنقل الكهرباء. في غضون ذلك، أعرب وزير البترول المصري، طارق الملا، عن أمله في تصدير الغاز إلی لبنان، "في أقرب وقت ممكن". وفي وقت سابق، طلب وفد حكومي لبناني رفيع المستوی من الحكومة السورية، السماح للغاز الطبيعي المصري والكهرباء الأردنية بالمرور عبر أراضيها، من أجل تخفيف أزمة الوقود التي أصابت لبنان بحالة من الشلل. في غضون ذلك، أعرب وزير البترول المصري، طارق الملا، عن أمله في تصدير الغاز إلی لبنان، "في أقرب وقت ممكن". وفي وقت سابق، طلب وفد حكومي لبناني رفيع المستوی من الحكومة السورية، السماح للغاز الطبيعي المصري والكهرباء الأردنية بالمرور عبر أراضيها، من أجل تخفيف أزمة الوقود التي أصابت لبنان بحالة من الشلل. وتوقف تدفق الغاز الطبيعي المصري إلی سوريا عام 2010 بسبب الهجمات التخريبية ونقص الإمدادات. كما تضررت خطوط الأنابيب خلال الحرب الأهلية في سوريا. ويصف البنك الدولي أزمة لبنان الاقتصادية بأنها إحدی أقسی الأزمات التي يشهدها العالم منذ خمسينيات القرن التاسع عشر. وقد انهارت العملة اللبنانية مع نضوب الاحتياطيات الأجنبية للبنك المركزي، مما أدی إلی نقص حاد في الأدوية والوقود.
اجتماع رباعي في عمان لتمرير الغاز والكهرباء إلی لبنان
اجتماع رباعي في عمان لتمرير الغاز والكهرباء إلی لبنان
يعقد في عمّان اجتماعا رباعيا الأربعاء المقبل بمشاركة سوريا ولبنان ومصر لبحث الخطوات اللازمة لتفعيل الاتفاقيات بين هذه الدول بتمرير الغاز والكهرباء من مصر والأردن إلی لبنان عبرسورياوقالت قناة المملكة الأردنية، إن الأردن يستضيف الأربعاء المقبل، وزراء البترول والثروة المعدنية في مصر، النفط والثروة المعدنية في سوريا، الطاقة والمياه في لبنان لبحث سبل تعزيز التعاون لايصال الغاز المصري إلی لبنان عبر الأردن. ويأتي الاجتماع بدعوة من وزيرة الطاقة والثروة المعدنية هاله زواتي. من جهته قال وزير الطاقة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، ريمون غجر، في تصريح صحفي: "سيتم عقد اجتماع رباعي، لبناني سوري أردني مصري، الاسبوع المقبل، في الاردن للتعرف علی الخطوات اللازمة لتفعيل الاتفاقيات بين الدول الأربع، ونری المواضيع الفنية والتقنية والمالية، ونضع برنامج عمل وجدولا زمنيا، ونفعل فريق عمل تقنيا فنيا للكشف علی كل المواقع في لبنان وسوريا ومصر والأردن، ويتم التأكد من سلامة استثماراتها، حتی يتم تشغيلها بشكل آمن، وهذا يمكن أن يبدأ بين لبنان وسوريا، لانهما مترابطان فورا، وبين سوريا والاردن ومصر". وتحدث غجر عن التفاصيل التقنية لاتفاقية الربط الكهربائي، قائلا : "حتی نستطيع أن نستجر الكهرباء يجب أن تمر الكهرباء بشبكة 400 كيلو فولت من الأردن عبر سوريا إلی لبنان"، مشيرا إلی "وجود أضرار وبحاجة للمسح للتأكد من حجمها". وعن موضوع الغاز قال غجر: "في لبنان أربعة معامل حاليا، هي دير عمار وصور وبعلبك والزهراني، مجهزة أصلاً للعمل علی الغاز هناك، ومنها معمل عمل علی الغاز عام 2009 هو معمل دير عمار، ووصل هذا الغاز من مصر عبر الأردن وسوريا، وعمل لستة أشهر وبعدها انقطع بسبب عدم توافر الغاز، وهذا المعمل جاهز اليوم". ولفت إلی أنه لتشغيله يجب الكشف عليه من قبل شركة متخصصة، وأكد أن معمل دير عمار هو الوحيد المجرب والمجهز. وكانت دمشق قد وافقت أمس السبت علی طلب الجانب اللبناني السماح بتمرير الغاز المصري والكهرباء الأردنية عبر الأراضي السورية إلی لبنان.